الفريق الأول

حوار خاص للموقع الرسمي .. رئيس الحسنية يخرج عن صمته

سأكمل ولايتي رغم الحِمْل الكبير ودعم النادي مسؤولية الجميع 

غاموندي باقٍ معنا و منحناه ضمانات وسطرنا اهداف الموسم الجديد

اقتربنا من تجديد عقود اللاعبين و سنتعاقد مع لاعبين افارقة ومحليين من المستوى العالي

استقالة ثم أخبار من هنا وهناك ومستقبل غامض للاعبين ، كلها أمور كانت تحتاج إلى توضيح ، ولهذا الغرض خص رئيس نادي حسنية أكادير السيد حبيب سيدينو الموقع الرسمي للنادي بحوار صريح تحدث فيه عن ما يشغل الجمهور السوسي و مواضيع نكتشفها تباعا في هذا الحوار ، إليكم تفاصيله :

 

–         استقالة مفاجئة لم تكن متوقعة في ظل الموسم الاستثنائي الذي بصم عليه حسنية أكادير محليا وقاريا ، ما علة ذلك ، وكيف اتخذتكم هذا القرار ؟

سيدينو : ” بالفعل قبل اسبوع اتخذت هذا  القرار و قدمت استقالتي لوالي الجهة قصد إعلامه وإخباره و للمكتب المسير الذي يمثل المنخرطين .

ويعزى ذلك إلى الإرهاق الذي أصابني حيث اضحى الحمل ثقيلا والمسؤولية كبرت و آن الاوان لتتكاثف جهود الجميع لان اليد الواحدة لا تصفق ومن الصعب إكمال المشوار في ظل الوضعية الراهنة الحالية ، فدعم النادي مسؤولية الجميع .

قمنا بعمل جبار والحسنية اضحت من الاندية الكبيرة وثمثل المغرب في المسابقة الإفريقية وليس صدفة باننا نصنع لاعبين واعدين  وجل الأندية ترغب في ضمهم ليس فقط المتواجدين بالفريق الأول بل بمختلف الفئات ، وهذا يعود بالاساس إلى العمل القاعدي وورش التكوين الذي ركزنا عليه منذ قدومنا ولكم ان تعاينوا الأسماء الشابة التي تألقت في سماء البطولة الاحترافية ونفخر بتواجد لاعبنا عبد الكريم باعدي مع المنتخب الوطني الأول .

–         كيف كانت ردة فعل المسؤولين و الشركاء و المكتب المسير ؟

سيدينو : ” مباشرة عقب هذا القرار تم رفض هذه الاستقالة سواء من النادي او من المسؤولين او الشركاء والداعمين  وحاولوا إقناعي بالعدول عنها وإكمال ولايتي ودعا السيد والي الجهة الجميع كل من موقعه  إلى الوقوف بجانب النادي ودعمه وتهييئ الأجواء المناسبة وتقويته لمواصلة العمل المميز والمجهودات المبذولة .

–         إذن ستواصلون مهامكم إلى نهاية ولايتكم .

     سيدينو : ” قررت أن أواصل المشوار وسأكمل ولايتي رغم الحمل الكبير  إذا كانت المسؤولية مشتركة وتم  توفير الدعم لتقوية الجانب المالي ، حيث أصبحنا اليوم في حرب شرسة مع بقية الأندية التي تغري لاعبينا و يصعب الإبقاء على اللاعبين وإقناعهم في ظل غياب السيولة ، لذلك فهذا الجانب مهم بالنسبة لاي نادي بخاصة في الظرف الحالي .

–         ننتقل إلى موضوع العقود المنتهية ، ما جديد هذا الملف ؟

سيدينو :  ” بدأنا مفاوضاتنا مع اللاعبين المنتهية عقودهم منذ فترة حيث اقتربنا من التوصل إلى اتفاق يقضي بتجديد عقودهم ، نحن الان في المرحلة الأخيرة من المفاوضات وسنعلن عن خبر التجديد في الفترة القادمة والأمر يهم الحارس عبد الرحمان الحواصلي و ياسين الرامي وكريم البركاوي اللذين ينتظران الإستماع إلى العروض الخارجية وفي حالة عدم اقتناعهما فسيجددان مع الحسنية وهناك كذلك أمين  الصادقي  إن وافق على  شروط النادي وسيتم كذلك التجديد لموسم إضافي للحارس فهد الأحمدي الذي قضى سنوات طويلة ظل فيها وفيا لهذا الشعار ولازال قادرا على العطاء واقتربنا من التجديد مع اللاعب الواعد كريم أيت محمد ، فيما سيغادر الداودي الذي اصبح خارج حسابات المدرب ونحاول إيجاد صيغة توافقية لفسخ عقدي بوسبيبة و ماركوفيتش ” .

–         طيب ، بالعودة إلى طلباتكم ، ما الخلاصة التي خرجتهم بها في اجتماع الولاية ؟

سيدينو : ” نعم كنا في اجتماع مع السيد الوالي في حضرة مسئولين من مختلف المجالات ، تناولنا  خلال هذا الاجتماع عديد النقاط المرتبطة بوضعية النادي والآفاق المستقبلية وكذلك الفئات الصغرى .

السيد الوالي وكما قلت سالفا دعا الجميع إلى وضع اليد في اليد لانجاح مشروع النادي ولكي يستمر لابد من تقوية الجانب المادي بدعم الشركاء و السلطات المحلية والمجالس المنتخبة في ظل الطفرة التي يعيشها حسنية اكادير رياضيا و ان الاوان كي يتم تقويته اقتصاديا .

نقطة أخرى تم التطرق إليها تهم الفئات الصغرى حيث سيتم تجهيز ملعب بعشب اصطناعي بجانب ملعب الإنبعاث الجنوبي عقب الطلب الذي وافق عليه السيد الوالي بتفويت الملعب  للنادي بعدما قدمنا له ضمانات و ستتكلف به الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم وسيتوفر على الإنارة حيث سيصبح تحت إشارة الحسنية حتى تستفيد منه الفئات الصغرى التي تشارك في البطولة الوطنية للشباب وكذا فريق الأمل ، وفيما يتعلق بمركز التكوين فقد تفاجأ السيد الوالي بهذا التأخير في بنائه وعقب تدخله ومناقشته لهذا الموضوع مع الجهات المعنية سنحصل على الرخصة في غضون الأسابيع المقبلة حتى تنطلق الأشغال    عقب انتظار طويل و الذي تأخر لاسباب ادارية والجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مستعدة لتمويل جزء منه . 

–         ماذا عن مستقبل مدرب الفريق الأول غاموندي والشروط التي فرضها لمواصلة العمل ؟

سيدينو : ” المدرب غاموندي باق معنا واخبرني بأنه سيكمل المشوار مع الحسنية  حيث منحناه ضمانات حول عديد النقاط التي سنعمل على تحقيقها في أجواء هادئة ومريحة داخل اسرة حسنية أكادير وقد سطرنا برنامج الموسم الجديد .

–         هل من صفقات صيفية سيعلن عنها في القريب العاجل لكون الجمهور ينتظر تحرك الفريق الأحمر والأبيض في الميركاتو الحالي ؟

سيدينو: ” هذا أكيد تعودنا على  الإشتغال في صمت وحددنا أهدافنا في الميركاتو الصيفي و نعمل الان على إنهاء الصفقات حيث سنتعاقد مع 3 لاعبين أفارقة من  المستوى العالي و  3 لاعبين من البطولة  لتعزيز وتقوية صفوف الفريق لما ينتظرنا من رهانات وتحديات، وندرس جيدا هذا الملف بشكل معقلن حتى نتفادى الأخطاء السابقة ولكي تكون الانتدابات في مستوى التطلعات “.

–         موسم جديد بأهداف جديدة ، كيف تتوقعون ان يكون موسم فريقنا ؟

سيدينو : سنلعب على البوديوم وفي موسمين متتاليتن حصلنا على الرتبة الثالثة و حجزنا مقعدنا الإفريقي ، و الجميع تابع مسارنا الباهر في الكونفدرالية الإفريقية في الموسم المنقضي حيث كنا قريبين من بلوغ المربع الذهبي لولا الأخطاء التحكيمية المجحفة والظالمة في حقنا .

في الموسم الجديد سنحاول أن نذهب لأبعد نقطة في كأس العرش التي لم نتوج بها بعد والبصم على مسار افضل من الموسم المنقضي إفريقيا بعد غياب لسنوات عديدة عن الواجهة الإفريقية ، ونتمنى أن تساندنا الجماهير وتحضر بكثافة إلى ملعب أدرار حتى نكون عند حسن تطلعاتها إن شاء الله .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق