أخبار الفريق الأولالفريق الأول

حسنية أكادير ينتصر خارج أرضه ويضمن بقاءه في قسم الصفوة

حقق حسنية أكادير فوزا مثيرا خارج أرضه على حساب مضيفه شباب السوالم الرياضي بنتيجة 3-2 ضمن الجولة ما قبل الأخيرة من البطولة الاحترافية إنوي.

مباراة اليوم حفلت بكل أنواع الإثارة، وانصار الحسنية كانوا على أعصابهم طلية التسعين دقيقة، مؤمنين بقدرات فريقهم في تجاوز المحنة و هذه الظرفية.

النصف الأول انتهى أبيض النتيجة 0-0، قبل أن تتغير الصورة في النصف الثاني، ومع انطلاقته جاء الخبر السعيد بقدم حمزة أفصال الذي أسكن الكرة في الشباك في الدقيقة ’48.

هدف أول سوسي لم يكن كافيا لضمان النتيجة، بل كان البحث عن رفع الغلة وكنا قريبين من ذلك، قبل أن تنقلب الأمور ويسجل أهل الدار هدف التعادل ’65 و هدف التقدم في الدقيقة ’69 .

حسنية أكادير عودنا على عدم الاستسلام، والرجال يظهرون في  اللحظات الحاسمة والمصيرية التي تتطلب روحا قتالية و بسالة حتى آخر ثانية.

وهذا ما تجسد في المتوهج يوسف مهري الذي  أعاد الأمور لنصابها برأسية بديعة معدلا النتيجة في الدقيقة ’78، هدف التعادل فتح شهية الفريق الاحمر لتسجيل هدف الخلاص، وهذا ما تأتى له من علامة الجزاء وفي الوقت المبدد من عمر هذه  المواجهة المثيرة  وبقدم مهري الذي اسعد العشاق بثالث الاهداف الذي يساوي البقاء في قسم الصفوة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق