أخبار الفريق الأولالفريق الأول

الشاوش : تجربتي مع الحسنية ستظل خالدة و نتمنى أن نهدي اللقب القاري لجماهيرنا

زهير الشاوش سقاء حسنية أكادير هو ضيف هذا الاسبوع من فقرة ” حوار الخميس ” .

حوارٌ خصه للموقع الرسمي للنادي  وضع من خلاله تقييمه لمساره مع الحسينة في ظرف موسمين وكيف يصف هذه المجموعة و الهدف الذي يضعه نصب عينيه  في المرحلة القادمة .

نود في البداية أن تطمئننا وتطمئن الجماهير عن أحوالك بعد فترة حزينة عصيبة مررت بها :

♦️هذه سُنة الحياة لله ما أعطى ولله ما أخذ ، أشكر من القلب الجمهور السوسي وكل من قدم لي التعزية والمواساة في وفاة والدي رحمه الله ، وهذا ما يعبر عن حجم الحب الذي يكنه لي هذا الجمهور ، فشكرا لهم♦️

◾3 أشهر وأنتم غائبون عن الملاعب ، كيف تعيش اجواء التداريب بالمنزل؟

♦️التداريب المنزلية تختلف تماما عن التي تعودنا عليها في الملاعب لكن الظرفية الاستثنائية وهذه الأزمة الصحية العالمية ألزمت الجميع بالمكوث في المنازل..ونحن نتبع برنامجا خاصا وضعه الطاقم التقني والطبي وهناك متابعة يومية لحالة كل لاعب على حدا حفاظا على اللياقة البدنية والجاهزية إلى أن يحين موعد العودة من جديد إلى العشب الأخضر  الذي اشتقنا إليه كثيرا♦️

موسمين مع الحسنية بدرجة التميز لتكافئك الإدارة بعقد جديد حتى 2021 ، هل توقعت هذا النجاح والانقضاض على الرسمية ؟

♦️المجموعة هي من ساعدتني وكان لها الفضل في ما وصلت إليه، حيث سرعان ما تأقلمت ولم أشعر بأنني غريب في هذه المدينة و بالفريق ونصائح الطاقم التقني والطبي كان لها تأثير كبير على أدائي وطورت من قدراتي.

في موسمين نافسنا على البطولة الاحترافية وتأهلنا إلى ربع نهائي الكونفدرالية الإفريقية وإلى نهائي كأس العرش وهذا الموسم نتواجد بالمربع  الذهبي من المسابقة القارية ..حقيقة شخصيا  لم أتوقع هذا المسار لكن ذلك ليس بغريب على فريق كبير بحجم الحسنية  الذي لا ينافس إلا على البوديوم في السنوات الأخيرة ..وتجربتي مع  حسنية أكادير ستبقى خالدة ولن أنساها  لكونها برزت اسمي وشخصيتي♦️

تَميَّزتَ بأهدافك الجميلة ، أي الأهداف أقرب إلى قلبك ؟

♦️هناك أهداف مفضلة لدي أعيد مشاهدتها  لكن هدفي في مرمى فريق جيما  أبا جيفار بإثيوبيا حيث كنت أول مسجل للحسنية خارج الميدان في المسابقات القارية …أسعدني ذلك كثيرا ولله الحمد حظيت بهذا الشرف وكان الهدف جميلا و شكل لي حافزا في ذات الوقت .. هو هدف تاريخي  . 

◾بالعودة إلى مركزك، دور كبير يقوم به السقاء في رقعة الميدان لا يظهر للعيان أليس كذلك ؟

♦️هو مركز لا يعرف قيمته الكثيرون ، يتطلب لياقة بدنية عالية و أن تكون قاطعا للكرات و تساهم في المرتدات  حيث يشكل اللاعب في هذا المركز حلقة الوصل بين خطي الدفاع والهجوم .. هناك عناصر ضمن المجموعة قد لا يظهر دورها لكونها تشتغل في الخفاء حيث هناك عمل كبير يُبذَل في هذا المركز♦️

◾كيف رسمت خططك المستقبلية ؟

♦️حاليا أنا حَسَنِيٌّ و لا أحد يعلم ما يخبئه له المستقبل ، ما أفكر فيه وما أركز عليه في الوقت الراهن هو التتويج مع الحسنية بأحد الألقاب الذي سيسعدني كثيرا لكونه سيكون أول لقب في مسيرتي ويُسعِد أنصار النادي الذي ينتظرون بأحر من الجمر تذوق حلاوة اللقب من جديد وهذا ما نعمل عليه وسنقاتل من أجله لأنه هدفنا في الفترة القادمة♦️ 

 ◾في كلمات صف لنا هذا الجيل الحالي لنادينا وأنت قريب من المجموعة ؟

♦️لاعبون هم  الأميز في البطولة الاحترافية ، الصغار الواعدين أو الذين يطمحون لصناعة اسمهم او المتمرسين في البطولة  .. فريقنا يشكل عائلة واحدة و هذا سر نجاحنا..هذا جيل آن الأوان أن يُتوَّج بأحد الألقاب وآمل أن يتحقق ذلك قريبا حيث سنضع كامل تركيزنا  على مباراة نصف نهائي مسابقة الكونفدارلية الإفريقية و نتمنى أن نكون في الموعد  ونرتدي ثوب البطل لهذه المسابقة بإذن الله ♦️

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق