تعزية

فقدت أسرة حسنية أكادير صديقا عظيما وفيا للنادي ، الحاج ابراهيم زياني الذي وافته المنية.

المرحوم الحاج ابراهيم كان عضوا بالمكتب المسير للنادي في الثمانينات ، وقبل كل شيئ هو محب للحسنية ورحيله  سيترك لا ريب فراغا كبيرا داخل اسرة حسنية أكادير .

وبهذه المناسبة الأليمة نتقدم بخالص العزاء وصادق المواساة إلى عائلة الفقيد وأصدقائه ، سائلين الله عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جناته وان يلهم أهله جميل الصبر والسلوان .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*