الرئيسية » الفريق الأول » الخروج المرير من الكأس الفضية

الخروج المرير من الكأس الفضية

كنا قادرين على انهاء الامور وقتل المباراة قبل المرور إلى ركلات الترجيح  لولا يقظة الحارس المسفيوي مختار مجيد في الوقت الإضافي الثاني ، وبالعودة إلى مجريات المباراة التي كنا فيها الطرف اأخطر ، فاولى الفرص جاءت عبر المهدي اوبلا من ضربة ثابتة أبعدها الحارس ، تلتها فرصة ماركوفيتش مع انطلاق الجولة الثانية وامام المرمى تردد و تباطئ قبل ان يبعد مدافع الاولمبيك الخطر عن مرماه .

الفريق المضيف اعتمد على الكرات الثابتة التي وجدت تألق الحارس الحواصلي والدفاع ليستمر البياض خلال الفصل الثاني ولتمتد المباراة إلى الشوطين الإضافيين ، وهنا لم يفلح أي طرف في بلوغ مرمى الآخر وكان  فريقنا الأقرب إلى نيل بطاقة التأهل بعدما مرر تامر صيام كرة بالمقاس صوب زميله كريم البركاوي الذي استقبلها  وسدد بقوة لكن مختار مجيد حارس الأولمبيك برع في التصدي لها في حدود الدقيقة 110 .

كانت المواجهة لتنتهي لو اهتزت شباك الفريق المحلي في هذه الدقيقة لكن الامور لم تسر كما نشتهي ، ولم تبتسم الضربات الترجيحية لفريق غزالة سوس الذي اقصي 4 – 2 في مباراة افتقدنا فيها للحسم رغم قلة الفرص لكن بالتأكيد سيتم الإشتغال على هذا الجانب في قادم المواعيد والتركيز سيعود للبطولة الاحترافية بعد الإقصاء المرير والجولة الثالثة التي سيحل فيها حسنية أكادير ضيفا على الجيش الملكي في الأسبوع القادم .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*